الزيادة في أسعار المحروقات بـ70 مليما في الأيام القادمة

الزيادة في أسعار المحروقات بـ70 مليما في الأيام القادمة

Like
145
0
vendredi, 08 juin 2018
Entrepreneuriale

تنوي الحكومة التونسية خلال الأيام القادمة الترفيع في أسعار الوقود ، كما أنها تريد تأجيل زيادة أجور موظفي القطاع العام حتى السنة المقبلة لتلبية شروط صندوق النقد الدولي حتى تتمكن تلقي قسط جديدة من قرض.

و كشف مسؤول حكومي رفيع المستوى لـ “رويترز” أن تونس ستبيع أيضا سندات قيمتها مليار دولار خلال أول أسبوعين من جوان الجاري للمساعدة في سد عجز الميزانية التي تضررت من أزمة اقتصادية عميقة.

و أشار الى أن الحكومة ستقوم بتعديل أسعار المحروقات في الأيام القليلة المقبلة،مبينا أنه في ظل ارتفاع الأسعار فإن دعم الطاقة سيصل من 1.5 مليار دينار إلى أربعة مليارات دينار في 2018.

و أضاف بأنه لا خيار لدى الحكومة سوى تعديل جزئي في الأسعار بنحو 70 مليما في اللتر (أي بزيادة بنسبة 3.8 بالمئة) في الأيام القليلة المقبلة،مشيرا الى أن صندوق النقد يرى أن الزيادة يجب أن تكون بمئة مليم على الأقل هذه المرة.

ويطالب صندوق النقد بأن تبلغ الزيادة في أسعار المحروقات خلال 2018 بالكامل حوالي نصف دينار تونسي في اللتر الواحد (أي حوالي 500 مليم) ولكن الحكومة تريد أن يكون التعديل محدودا لكبح التضخم.

و في علاقة بالزيادة في رواتب الموظفين،أكد المسؤول أن الوضع صعب والدولة ليس لديها موارد وهي ترى أن تنفيذ زيادات 2018 يجب أن يكون في 2019 لأن الوضع المالي الحالي لا يسمح بصرف أي زيادات هذا العام.

وفي إشارة إلى نفاد صبر المانحين، امتنعت الولايات المتحدة عن التصويت في اجتماع مجلس إدارة صندوق النقد الأخير الذي وافق على الشريحة الأخيرة من القرض هذا العام بسبب تعطل الإصلاحات.

وحتى موقف ألمانيا في صندوق النقد بخصوص الشريحة السابقة لتونس لم يكن مرنا وتطلب الأمر تدخل المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.