عادات يومية تعرضك لخطر مرض السرطان

عادات يومية تعرضك لخطر مرض السرطان

Like
420
0
mercredi, 18 octobre 2017
Corps Zen

هناك العديد من العادات اليومية الخاطئة سواء الغذائية أو المرتبطة بنمط حياة معين قد تؤدي إلى تكون الخلايا السرطانية بجسم الانسان، لذا يجب مراعاة تجنبها والاحتفاظ دائما بنمط حياة صحي ومتوازن، ومن تلك العادات:

قلة النوم:

أكد خبراء الصحة أهمية وضرورة الحصول على نوم هادئ، مشيرين إلى أن عدم نيلك من قسط كاف من النوم وإراحة جسمك لمدة مناسبة يتسبّب في التهابات داخلية قد تتطوّر إلى سرطان.

الجلوس لوقت طويل:

من المتعارف عليه أهمية ممارسة التمارين الرياضية لتحريك عضلات الجسم والدورة الدموية، نظرًا إلى فوائد الرياضة الكثيرة على جسم الانسان وخصوصًا لناحية تقوية المناعة فيه وحمايته من الأمراض.

أفضل 7 أطعمة الطبيعية للوقاية من السرطان

وفي هذا السياق، أكد خبراء صحة أن النشاط الجسدي يقلّل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم وسرطان الثدي ما بعد سن اليأس وسرطانات الرحم.

وللأسف، كشفت دراسات طبية حديثة أن الأشخاص الذين يجلسون لوقت طويل ترتفع نسبة المؤشرات الحيوية الدالة على زيادة خطر الالتهاب لديهم، الذي إن كان مزمنًا يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

وأشارت هذه الدراسات إلى ارتفاع خطر الإصابة بثلاثة أنواع من السرطان، القولون، والرحم، والرئة، عند الأشخاص الذين يجلسون كثيرًا بالمقارنة بمن لا يجلسون إلاّ قليلاً، بحيث يرتفع الخطر بمعدل كل ساعتين زيادة في وقت الجلوس.

العمل ليلًا:

كشفت دراسة طبية بريطانية أن العمل في مناوبة مسائية يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، فقد لفتت إلى أن كبح الميلاتونين هو الرابط الأقوى بين العمل مساءً والإصابة بالسرطان، فضلًا عن اضطرابات النوم، واضطراب أنظمة الجسم، وفيتامين «د» التي تزيد من مخاطر الاصابة بمرض السرطان.

أفضل الأغذية المضادة للسرطان

الهاتف الخلوي:

حذر خبراء الصحة دائمًا من خطورة وضع الهاتف النقال بجوارك أثناء النوم لأن من شأن ذلك أن يبلور مخاطر صحية جمّة على صحتك، ولا سيما أن الإشارات التي يرسلها الهاتف تؤثر بشكل سلبي على جسم الإنسان، وعلى الدماغ بشكل خاص، الأمر الذي يتسبّب في أنواع أورام مختلفة.

تناول اللحوم المعالجة:

هناك عدة عمليات تخضع لها اللحوم مثل التدخين التمليح والتعليب، إضافة إلى المواد الحافظة التي تبقي اللحم طريا. ومن المواد الحافظة التي تضاف إلى اللحم النترات وصوديوم النتريت وهي مواد مسرطنة. وهذه المواد الحافظة تؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة بسرطان القولون وسرطان البنكرياس، لذلك يجب تجنب اللحوم المعالجة لتجنب السرطانات.

تناول الأطعمة المدخنة والمحروقة:

غالبية الناس يفضلون الأطعمة المشوية والمدخنة ولكنهم لا يعلمون مدى خطورتها. فعند شوي الطعام تنتج مادة تدعى بولي سايكلك هايدروكربون العطرية التي تزيد من احتمال السرطان وخطورته. تشير الدراسات إلى أن تناول الطعام المحروق يزيد من احتمالية الإصابة بسرطان البنكرياس بنسبة 60%.

أفضل الأطعمة لمحاربة سرطان الثدي…شاهدي الفيديو

كما أن طهي الطعام على درجات حرارة مرتفعة ينتج مواد كيميائية مثل هيترو سايكلك أمينز والتي تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الحنجرة والمريء.

شرب المشروبات المحلاة بسكر مكرر:

تعتبر المشروبات المحلاة بطرق صناعية مثل الصودا وغيرها من أغنى المواد بالسكر المكرر بالإضافة إلى الكربوهيدرات والمواد الحافظة. يشير العلماء إلى أن الأشخاص الذين يتناولون أكثر من كأسين من الصودا في الأسبوع يكونون أكثر عرضة لتطور سرطانات الجهاز الهضمي بنسبة 78%. فزيادة السكر الموجودة بتلك المشروبات تؤمن البيئة الملائمة لنمو الخلايا السرطانية كما تؤمن كل المواد الضرورية والبيئة المناسبة لنمو الورم

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.